التأخر في فحص الماموجرام يزيد مخاطر سرطان الثدي بنسبة 41 %
باحثون أشاروا لأهمية الخضوع للفحص

التأخر في فحص الماموجرام يزيد مخاطر سرطان الثدي بنسبة 41 %

الساعة 12:25 صباحًا
- ‎فيصحة وطب‎, حصاد اليوم
0
طباعة
التأخر في فحص الماموجرام يزيد مخاطر سرطان الثدي بنسبة 41 %
المواطن - ترجمة : عمر رأفت

حذرت دراسة من أن التأخر في فحص الماموجرام للثدي قبل تشخيص الإصابة بسرطان الثدي يمكن أن يزيد بشكل كبير من خطر الوفاة بنسبة 41 في المائة، حسبما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

فوائد حضور جلسات الماموجرام:

وحلل الباحثون البيانات الصحية لما يقرب من 550 ألف امرأة من تسع مقاطعات سويدية كانوا مؤهلين لفحص سرطان الثدي بين عامي 1992 و2016، ووجدوا أن النساء اللائي حضرن جلسات الفحص لديهن كن أقل عرضة بنسبة 50 في المائة للوفاة بسبب سرطان الثدي في السنوات العشر المقبلة مقارنة بأولئك اللائي لم يحضرن.

التأخر في فحص الماموجرام يزيد مخاطر سرطان الثدي بنسبة 41 %
سرطان الثدي

في دراستهم، قسم الباحثون النساء من مجموعة البيانات الخاصة بهم إلى مجموعات بناءً على ما إذا كانوا قد حضروا امتحاني الفحص اللذين تم تحديد موعدهما قبل تشخيص إصابتهن بسرطان الثدي، ولقد أطلقوا على أولئك الذين حضروا جلستي العرض لقب “مشاركين متسلسلين”، بينما تم تصنيف أولئك الذين تخطوا “غير مشاركين بشكل متسلسل”.

الوقاية من سرطان الثدي:

وأظهر تحليل الباحثين أن المشاركة في كل مواعيد فحص الماموجرام للثدي وفرت حماية أعلى من الوفاة بسبب سرطان الثدي مقارنة بحضور موعد واحد فقط أو عدم حضور أي من المواعيد.

ومع استكمال دراستهم الحالية، يتطلع الفريق الآن إلى تطوير صورة أكثر تفصيلًا لفوائد فحوصات التصوير الشعاعي للثدي الروتينية- بما في ذلك كيفية حدوث هذه التأثيرات ما يسمى بـ”السرطانات الفاصلة” التي تنشأ بين الفحوصات.

 


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :