مشروعات نيوم والرياض الخضراء تدعم السياحة البيئية في السعودية
زيادة نصيب الفرد من المساحات الخضراء والتخلص من انبعاثات الكربون

مشروعات نيوم والرياض الخضراء تدعم السياحة البيئية في السعودية

الساعة 4:15 صباحًا
- ‎فيآخر الاخبار, تقارير, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
مشروعات نيوم والرياض الخضراء تدعم السياحة البيئية في السعودية
المواطن - ترجمة : عمر رأفت

تحدثت صحيفة Mathrubhumi الهندية عن الجهود التي تبذلها السعودية الآن في مجال السياحة البيئية، وهي البلد التي كانت تشتهر بالنفط في الماضي، ولكن مع رؤية 2030، وهي خطة طموحة برعاية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، ستعتمد المملكة على النفط جزئيًا عن طريق التوسع في العمل بمجال السياحة لتشكل 10 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي السعودي بحلول عام 2030.

وتحدد الرؤية خطة لجهود الاستدامة المتزايدة في جميع أنحاء المملكة، من المشاريع الضخمة واسعة النطاق إلى حملة غرس الأشجار الضخمة.

وفيما يلي العديد من جهود السياحة البيئية الجارية حاليًا في السعودية:

مشروع البحر الأحمر

يمتد مشروع التطوير السياحي الفاخر هذا على أرخبيل مكون من 90 جزيرة على الساحل الغربي للمملكة وشواطئ منطقة تبوك، ويهدف المشروع الضخم، الذي بدأ في عام 2017، إلى جذب السياحة الدولية إلى هذه الجزر البكر، وخلق ما يصل إلى 70 ألف فرصة عمل وحماية النظام البيئي على ساحل البحر الأحمر.

ووفقًا لشركة البحر الأحمر للتطوير، تشمل الأهداف السعي للحصول على طاقة متجددة بنسبة 100 في المائة، وفي النهاية توليد وتخزين الطاقة المستخدمة في الموقع من مصادر متجددة.

السعودية ينتظرها مستقبل مبهر بمجال السياحة البيئية

وقالت الشركة إنها تخطط لتنفيذ مجموعة من السياسات بما في ذلك التخلص من النفايات، والتخلص من الكربون بنسبة 100 في المائة، وحظر شامل للمواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد.

الرياض الخضراء

تم الإعلان عن مشروع الرياض الخضراء في إطار خطة رؤية 2030، ويهدف إلى زيادة نصيب الفرد من المساحات الخضراء في المدينة من 1.7 مترًا مربعًا إلى 28 مترًا مربعًا، وتحسين جودة الهواء، وخفض درجات الحرارة، وتشجيع أنماط الحياة الصحية. تتضمن الخطة زراعة 7.5 ملايين شجرة في أنحاء العاصمة وري جميع المشاريع الخضراء بالمياه المعاد تدويرها من شبكات الري الجديدة المصممة لتقليل الفاقد.

مشروع نيوم

تم ترجمة كلمة نيوم بمعنى “مستقبل جديد”، وهذا بالضبط ما يهدف هذا المشروع المترامي الأطراف في منطقة تبوك إلى تحقيقه، وبطريقة مستدامة.

يعد هذا المختبر الذي يلتقي مع الأحياء محور رؤية 2030، وهو أحد المشاريع الضخمة في المملكة، وسيشمل المدن الذكية ومناطق البحث ومناطق المشاريع وأماكن الترفيه. تتمثل مهمة المشروع في جذب أكثر من مليون مقيم وكذلك سائح من جميع أنحاء العالم.

وستقدم نيوم نموذجًا جديدًا للاستدامة الحضرية وستكون مكانًا يركز على وضع معايير جديدة لصحة المجتمع وحماية البيئة والاستخدام الفعال والمنتج للتكنولوجيا.


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :