رئيس لبنان يطلب مساعدة فرنسا لاستعادة الأموال المهربة
من أجل استعادة ثقة اللبنانيين والمجتمع الدولي

رئيس لبنان يطلب مساعدة فرنسا لاستعادة الأموال المهربة

الساعة 2:42 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
رئيس لبنان يطلب مساعدة فرنسا لاستعادة الأموال المهربة
المواطن- متابعة

قالت رئاسة الجمهورية اللبنانية، إن الرئيس ميشال عون، طلب من وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، مساعدة باريس والدول الأوروبية في استعادة الأموال المهربة إلى الخارج، مؤكدا أن ذلك يساعد على تحقيق الإصلاحات.

استعادة ثقة المجتمع الدولي

وأكد الرئيس عون، خلال استقباله لودريان، أن تحقيق الإصلاحات المتمثل في التدقيق المالي يعد البند الأول من المبادرة الفرنسية المعلنة في الأول من سبتمبر الماضي، هو أمر أساسي للنهوض بلبنان واستعادة ثقة اللبنانيين والمجتمع الدولي.

كما عرض عون خلال اللقاء المراحل التي قطعتها عملية تشكيل الحكومة، شارحاً المسؤوليات الدستورية الملقاة على عاتقه بموجب الدستور المؤتمن عليه وعلى مسؤوليته في المحافظة على التوازن السياسي والطائفي خلال تشكيل الحكومة.

تحقيق الإصلاحات وملاحقة الفاسدين

وشدد الرئيس عون على كلفة الوقت الضائع لإنجاز عملية التشكيل، مطالبا بمساعدة فرنسا والدول الأوروبية في استعادة الأموال المهربة الى الخارج، مؤكداً أن ذلك يساعد على تحقيق الإصلاحات وملاحقة من أساء استعمال الأموال العامة أو الأموال الأوروبية المقدمة إلى لبنان أو هدر الأموال بالفساد أو بتبييضها.

رئيس لبنان يطلب مساعدة فرنسا في استعادة الأموال المهربة

وشدد على أن هناك أولوية قصوى لتشكيل حكومة جديدة تحظى بثقة مجلس النواب، مشيرا إلى أنه سيواصل بذل الجهود للوصول إلى نتائج عملية على رغم العوائق الداخلية والخارجية، وعدم تجاوب المعنيين باتباع الأصول الدستورية والمنهجية المعتمدة في تأليف الحكومات، بحسب موقع روسيا اليوم.

رئيس لبنان يطلب مساعدة فرنسا في استعادة الأموال المهربة


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

CNN: أنباء عن حادثة نووية خطيرة في الصين

قالت شبكة CNN الأمريكية، إنه حدث تسرب في