طلب يد جورجيا ميلوني

عرض زواج يطيح بقائد جيش أوغندا

2022-10-05 الساعة 8:22
عرض زواج يطيح بقائد جيش أوغندا
المواطن - متابعة

طلب نجل الرئيس الأوغندي الجنرال موهوزي كايبينروجابا قائد القوات البرية الأوغندية، الزواج من المرشحة الأبرز لرئاسة الحكومة الإيطالية جورجيا ميلوني.

إقالة القائد

وأثارت تغريدة لـ موهوزي جدلًا واسعًا، إذ طلب خلالها الزواج من ميلوني مقابل مهر 100 بقرة من أفضل الأنواع، وهي فصيلة “نكور”.

وهذا ما دفع والده الرئيس الأوغندي يويري موسيفيني، بإقاله نجله المرشح الأبرز للخلافة من قيادة قوات المشاة في البلاد، بعد إثارة البلبلة.

وساطة

وكشف القائد العسكري الأوغندي في عرض الزواج الأغرب، أنه عيّن صديقيه السفير الإيطالي لدى أوغندا ماسي ماتسانتي وسيطا للزواج، مضيفاً أنه سوف يتفاوض في مهر العروس.

كما هدد في تغريدة لاحقة بغزو إيطاليا من أجل محو الإهانة التي ستلحق به حال رفضت العروس العرض، إلا أنه عاد وحذفها لاحقاً لتجنب أي صدام دبلوماسي، في حين أبقى على تغريدات عرض الزواج.

غضب واسع

ولاقت التغريدات التي انتشرت على نطاق واسع في إيطاليا، غضباً واسعاً في الأوساط الأوغندية التي اعتبرها غير لائقة بحق مسؤولة هي الأوفر حظاً وفق الآراء لرئاسة حكومة دولة صديقة، وترحاب من جانب المعارضين لليمين الفاشي الذي تنتمي إليه رئيسة وزراء إيطاليا المقبلة.

الجنرال المغرد

يذكر أن هذه لم تكن التغريدة الوحيدة التي تثير جدلاً في البلاد، فالجنرال المقال يلقب عادة بـ”الجنرال المغرد في أوغندا”، وذلك لكثرة تغريداته على موقع تويتر، خصوصاً في الأشهر الأخيرة والتي تسببت بغضب بعض الأوغنديين الذين يرون أنها متكررة واستفزازية وخطيرة أيضاً في بعض الأحيان.