بمناسبة اليوم الوطني 93 للمملكة

مدير مكتب التربية العربي: السعودية خطت خطوات متسارعة نحو غاياتها بثقة وثبات

السبت ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٣ الساعة ١٢:٠٥ مساءً
مدير مكتب التربية العربي: السعودية خطت خطوات متسارعة نحو غاياتها بثقة وثبات
المواطن - فريق التحرير

رفع المدير العام لمكتب التربية العربي لدول الخليج الدكتور عبد الرحمن بن محمد العاصمي التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ولسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – حفظهما الله – وللأسرة المالكة الكريمة وللشعب السعودي الوفي بمناسبة ذكرى اليوم الوطني الثالث والتسعين للملكة العربية السعودية.

ذكرى خالدة

وقال العاصمي بهذه المناسبة : إن ذكرى اليوم الوطني ذكرى خالدة في وجدان الشعب السعودي كافة، وتحل هذا العام تحت شعار” نحلم ونحقق ” وهو شعار يعبر عن المناسبة أدق تعبير، شعار اُسْتُلهم من الأحلام التي تحققت، وتلك التي مازالت في طريقها إلى التحقيق،بإذن الله، وأضاف العاصمي أن الاعتزاز باليوم الوطني واجب على كل سعودي وسعودية،ففي الاعتزاز به افتخارٌ بالبطولات التي سطرها قادة هذه البلاد، وفيه تعبير عن الانتماء الصادق لهذا الوطن الحبيب، وخالص الوفاء لقيادته الرشيدة.

إنجازات تتحقق

وأضاف العاصمي أن هذه الإنجازات التي تحققت للمملكة كانت بتوفيق من الله تعالى، ثم بحكمة قادتها وحنكة ساستها حيث شقت طريقها، وخطت خطوات متسارعة نحو غاياتها النبيلة بثقة وثبات، وشهدت تقدمًا كبيراً على الصُعد كافة، وأصبحت رقمًا يصعب تجاوزه في المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية، وذلك وفق رؤية ثاقبة سطر بنودها بثقة وثبات ورسم خطوطها وحدد مستهدفاتها بدقة متناهية سمو ولي العهد بتوجيهات سديدة من خادم الحرمين الشريفين، سعيًا نحو تحقيق مجتمع حيوي واقتصاد مزدهر ووطن طموح، فتحولت المستهدفات إلى واقع ملموس، ومثلت هذه الرؤية دعمًا للتعليم وتطويرًا لمنظومته، كما أن المملكة وبما تملك من قدرات متعددة وإمكانات كبيرة غدت قوة استثمارية عالمية يشار إليها بالبنان.

وأشاد العاصمي بالرعاية والدعم الذي يحظى به مكتب التربية العربي لدول الخليج من دولة المقر المملكة العربية السعودية، وفي ختام حديثه دعا الله أن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والأمان، وأن يحفظ قادتها وأن يمدهما بعونه وتوفيقه لما فيه خير هذه البلاد ونماؤها وعزها ورفعتها.