آل ناجم لـ”المواطن”: ملتقى الباحة كرّم موهوباً في تقليد صوت “سلفر”

آل ناجم لـ”المواطن”: ملتقى الباحة كرّم موهوباً في تقليد صوت “سلفر”

الساعة 10:36 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
4450
7
طباعة
تنزيل

  ......       

أكّد أمين عام ملتقى الباحة للإعلام محمد آل ناجم لـ”المواطن” احترام الملتقى لصاحب شخصية “سلفر” الحقيقي، موضحاً أن الذي تم تكريمه هو صوت “سلفر” وليس الشخص نفسه.

وأشار آل ناجم إلى أنه لا أحد يعرف صاحب شخصية “سلفر” التي ذاع صيته عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأن الصوت الذي تم سماعه وقت التكريم كان لأحد أبناء المنطقة المتميزين والمشهورين بتقليد “سلفر”. مؤكداً أنه لا يمتلك حق نفي أو إثبات الشخصية، مع عدم وجود ما يستند إليه رسمياً، معتبراً أن الإثنين يعتبران مقلدين لصوت الشخصية الأساسية

وأضاف أمين ملتقى الباحة -في تصريحات خاصة لـ”المواطن”-: نقدّر “سلفر”، ولولا تحفظه في كشف شخصيته لسرّتنا استضافته، مشيراً إلى أن تخفيه كان عائقاً في طريق حضوره الملتقى.

وأوضح آل ناجم أن “سلفر” -الذي تم تكريمه- يمتلك موهبة التقليد وله مقاطع عدة في تقليد “سلفر” الحقيقي، وهو مشهور بين شباب المنطقة في مواقع التواصل الاجتماعي، وكان يرفض الكشف عن شخصيته، وتم إقناعه بالحضور وتكريم موهبته وصوته المتقن، وتفهم المقصود والهدف من ذلك.

وأكد آل ناجم، أن القائمين على الملتقى لم يدّعوا أنه سلفر الحقيقي، مؤكداً أن هذا التشابه والمهارة في التقليد متداولة كثيراً مع مشاهير التعليق الرياضي، مثل تقليد المعلق فارس عوض ومعلق المصارعة الشهير -إبراهيم الراشد- كما أن هناك كثيراً من مقلدي عبدالعزيز الهزاع في شخصية (أم حديجان) الشهيرة حتى يومنا هذا، وغيرها كثير في الأوساط الفنية والثقافية. معتبراً أنها موهبة يمتلكها أشخاص دون آخرين دون انتقاص في أصحاب الأصوات الأصلية، كالهزاع وعوض والراشد.

وتابع آل ناجم “هذه موهبة إلهية ليست حكراً على شخص دون آخر، ولكن يبقى التوفيق والإتقان والفرصة لإبراز هذه الموهبة والكشف عنها وإبرازها، وهذه الملتقيات فرصة لإبراز هذه المواهب على اختلافها وتنوعها.

وحول تداعيات ما وصل لآل ناجم من امتعاض “سلفر” الحقيقي من تقليده، أفاد أمين عام الملتقى: “كثيرون يدّعون أنهم “سلفر” الحقيقي، فكيف نتعرف عليه ونقدّم له اعتذارنا على هذا اللبس الذي لا نتحمله من خطأ، مؤكداً أن الملتقى يدعو سلفر الحقيقي حال ظهوره لتكريمه.

واختتم آل ناجم تصريحاته بقوله: “هذا اللّبس إحدى حسنات الملتقى الإعلامي، وقد أثار قضية تستحق البحث والطرح من الجهات ذات العلاقة لإيجاد آلية ونظام يحفظ حقوق مثل تلك الشخصيات الشهيرة وترتيبها، في ظل الثورة الإعلامية الجديدة وعدم وجود آليّة منظمة لذلك.


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. بأمر الملك .. تمديد خدمة الأعضاء المتفرغين في اللجنة الدائمة للفتوى

المواطن – واس صدر أمر خادم الحرمين الشريفين