رئيس مسلمي القوقاز: السعودية أوفت بوعودها ودعمت أذربيجان

رئيس مسلمي القوقاز: السعودية أوفت بوعودها ودعمت أذربيجان

الساعة 4:08 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
2870
0
طباعة
e17ea4a5bb984185e67167bc7120fec2

  ......       

استقبل رئيس إدارة مسلمي القوقاز -الحاج الله شكور باشازاده، اليوم- وفداً سعودياً مكوناً من أعضاء مجموعة الصداقة مع أذربيجان، لدى مجلس الشورى السعودي، والمكونة من (8) نواب، برئاسة رئيس المجموعة، عبدالله بن محمد الناصر.

وحسب الوكالة الرسمية لأذربيجان، أكد باشازاده -في الاستقبال- أن السعودية أوفت دائماً بما وعدت به أذربيجان، بعد حصولها على الاستقلال، كما أيدت موقف أذربيجان من سياسة أرمينيا العدائية ضد أذربيجان، واستنكارها احتلال قراباغ الجبلي الأذربيجاني.

وأفاد رئيس الإدارة، أن أرمينيا حاولت مراراً إقامة علاقات مع السعودية وفتح سفارة بها، إلا أن المملكة تواصل دعم الصداقة والأخوّة التي وعدت بها الأذربيجانيين، مقدماً شكر الشعب الأذربيجاني للسعودية.

وأضاف أن العلاقات بين أذربيجان والسعودية في تطور مستمر، وتلعب سفارتا البلدين دوراً مهماً في هذا الأمر.

من ناحيته، قال رئيس الوفد السعودي -عبدالله بن محمد- إن إقامة العلاقات الحسنة القوية بين البلدين، ترجع إلى خدمات الزعيم العام للشعب الأذربيجاني -حيدر علييف- والملك الراحل السعودي الفيصل.. خدمات لا ينكرها أحد.

وبين أن شعبينا تربطهما الأخوة، رغم أننا نعيش في الدولتين المختلفتين، مشيراً إلى أن الشعب الأذربيجاني أسهم إسهامات قيمة في حضارة الإسلام وثقافته، كما أن دين الإسلام المبين، اختص دائماً بتسامحه الشامل، ومن يرتاب في الأمر، فله أن ينظر إلى تاريخ الإسلام.

وأشار ابن محمد، إلى أن موقف السعودية من نزاع قراباغ الجبلي معلوم، مؤيد بموقف أذربيجان من النزاع الجائر، مؤكداً أن السعودية تؤمن بالسلام الشامل.


قد يعجبك ايضاً

رئيس تحرير السياسة الكويتية : أهلاً بسلمان .. عمود الخيمة الخليجية

حين احتاجت الأمة إلى الحزم كان خادم الحرمين