موهوبو تبوك: “غياب المسؤولين عن فعاليات ملتقى الثقافة صَدمنا”

موهوبو تبوك: “غياب المسؤولين عن فعاليات ملتقى الثقافة صَدمنا”

الساعة 7:05 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
5285
0
طباعة
unnamed (3)

  ......       

اختتمت، أمس الأحد، فعاليات الأسبوع الثقافي الأول في منطقة تبوك، الذي نظمه مكتب رعاية الشباب في المنطقة، واستمر لمدة أربعة أيام.

وشهدت فعاليات الملتقى، الذي أقيم تحت رعاية الرئيس العام لرعاية الشباب، الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز، العديد من الفعاليات الإنشادية والشعرية، والمسابقات الترفيهية والثقافية.

كما استضافت قاعة “المثنى” بمدينة تبوك، العديد من الأجنحة المتمثلة في التصوير الضوئي، والفنون التشكيلية، والخيمة الشعبية، بالإضافة إلى معرضي التوعية بأضرار المخدرات والتدخين.

وأسهم أسبوع تبوك الثقافي في استقطاب الموهوبين من أبناء المنطقة، الذين أثروا أنشطته طيلة أيام انعقاده بإبداعاتهم الفنية والإعلامية، وأمتعوا زوار الملتقى بحسن الإلقاء وتميّز المحتوى الإنشادي والشعري، بالإضافة إلى الفن التشكيلي والفوتوغرافي.

وقال الشاب معاذ بن إبراهيم الجماز، وهو أحد الموهوبين في فن الإنشاد “نشكر الرئاسة العامة لرعاية الشباب على اهتمامها بإقامة مثل هذه الملتقيات الثقافية التي تسهم في إظهار مواهب الشباب، والعمل على إتاحة الفرص لهم للتعبير عن همومهم وتطلعاتهم وطموحاتهم وأفكارهم”.

وأضاف: آنس الشباب في هذا الملتقى حرص الرئاسة العامة على إنجاح فعالياته، رغم تدني مستوى الحضور الجماهيري الذي نرده كشباب إلى ضعف التعبئة الدعائية، وامتناع المسؤولين في المنطقة والمؤسسات التربوية بشقيها العالي والعام عن التواجد ودفع طلابها ومنسوبيها لمشاركتنا.

وأشار الجماز إلى أنه وزملاءه الموهوبين كانوا يتطلعون لما هو أفضل من ذلك.

في ذات السياق، قال الموهوب في فن الإلقاء فرج بن سالم العطوي، إنهم حرصوا على المشاركة، آملين أن تكون مواهبهم “محل تقدير واهتمام المسؤولين”.

وأردف: “صُدمنا بغياب شبه تام منذ انطلاق الفعاليات حتى لحظة الاختتام، للجهات التي يفترض بها الاهتمام بنا والنظر في تطلعاتنا ودعم إبداعاتنا بالتبني لا بالإشادة”.

وأوضح أن “برامج رعاية الموهوب لا تزال غير متقدمة بالشكل المطلوب؛ فالنبوغ يبدأ بالأعمال الجميلة، إلا أن الدعم يورثه الإنجاز، وهذا ما يحتاج إليه الشباب”.

وعن أسبوع تبوك الثقافي قال العطوي، إن “الملتقى أحاطنا ببرامج ذات صبغة شبابية هادفة، إلا أن غياب المسؤولين كان مؤثراً في نفوسنا ومحبطاً”.

وتابع: “منطقة تبوك غنية بإنسانها المبدع، ويوجد فيها عشرات الموهوبين الذين تمنينا مشاركتهم، ومع هذا نحن على ثقة بأن ما بدأته الرئاسة العامة لرعاية الشباب من دعم للمناشط الثقافية والشبابية سيحرز في نهاية المطاف أهدافه القيمة”.

بدوره، علق مشرف اللجنة الإعلامية وائل الخالد بالقول، إن “تبوك ودعت، أمس، أسبوعها الثقافي بجملة من التكريمات والتتويجات لشباب منطقة تبوك ولكل من أسام وعمل على إنجاح فعاليات الأسبوع الثقافي الأول”.

وأضاف أن الملتقى “حظي منذ انطلاقته بمشاركة لافته من شباب المنطقة، خاصة الموهوبين منهم، حيث أثرى أكثر من 50 فناناً وفنانة بإبداعاتهم التشكيلية والفوتوغرافية أجنحته”.

وقال الخالد إن “الملتقى تميز بتوافر المواهب الإنشادية والفنية الصاعدة، كما أتاح للشباب فرصتهم في إدارة شؤونهم الثقافية، فهم وحدهم من أدار ونظم وأقام هذا الملتقى طيلة الأيام التي قضى الجميع من خلالها أوقاتاً ترفيهية وثقافية لا تنسى”.

لافتاً إلى أن الرئاسة العامة لرعاية الشباب “وعدت بتنظيم فعاليات ثقافية أشمل وأكبر، وقريباً سيكون الشباب بمنطقة تبوك على موعد مع برنامج آخر من برامج الهيئات الشبابية للرئاسة”.

unnamed

unnamed (1)

unnamed (2)

unnamed (6)

unnamed (7)

unnamed (8)

unnamed (5)


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. الكهرباء عن العدادات الذكية : غير دقيق وهذه التفاصيل الصحيحة

المواطن -حسن عسيري – الرياض أوضحت الشركة السعودية