“المواطن” ترصد سوق فيفاء الشعبي.. إهمال وتحكُّم من اليمنيين

“المواطن” ترصد سوق فيفاء الشعبي.. إهمال وتحكُّم من اليمنيين

الساعة 10:31 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
4935
7
طباعة
فيفاء3

  ......       

تحوّل مشروع سوق فيفاء العام الذي رُصِد له الملايين من حلم يراود أهالي فيفاء وزوارها إلى “كابوس”، بعد أن سيطرت عليه العمالة مجهولة الهوية، وأصبح مرتعًا للإهمال والتخريب، على الرغم من وضع حجر أساس المشروع عام 1432هـ على يد الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز، بتكلفة تجاوزت المليون ونصف ريال.

وخلال جولة “المواطن” بالسوق، تم رصد العديد من مظاهر الإهمال والعبث بالسوق، الذي تحوّل مأوى للمخالفين، وخاصة من الجنسية اليمنية، بعد أن سلمهم المقاول– الذي تحتفظ “المواطن” باسمه- المشروع مقابل مبلغ زهيد، وأصبح حلم الأهالي من مشروع ضخم يفيد الجميع، مكانًا يحوي العديد من المخالفات الصحية والبشرية دون حراك أو رقابة من البلدية.
وأكد عدد من الأهالي أن مقاول البلدية المسؤول عن المشروع سلّمه إلى مجهولي الهوية، مبدين استغرابهم ودهشتهم من هذا التصرف، ومن صمت البلدية حتى الآن وعدم محاسبة المقاول، خاصة وأن غُرَف السوق تحوّلت إلى منازل تأوي المخالفين ومجهولي الهوية وأصدقاءهم وأقاربهم.

وتحدث المقاول المجهول إلى “المواطن“، وقال: إنه يعمل بشكل رديء؛ لضعف المبلغ الذي سُلِّم إليه من مقاول البلدية، مؤكدًا أن البلدية لم تَزُرْ السوق منذ أن بدأ العمل فيه قبل عدة أشهر.
يُذكر أن إحدى الصحف المحلية نشرت معاناة الأهالي مع هذا الإهمال الواقع على مشروع السوق قبل عام، إلا أن رئيس البلدية الدكتور سالم بن منيف قال: “المشروع على مرحلتين: المرحلة الأولى قد انتهت، والمرحلة الثانية تم ترسيتها على أحد المقاولين، وسوف يبدأ العمل لاستكمال كل الأعمال المتبقية تمهيدًا لتشغيل السوق”.

وقال الأهالي إنه من الواضح أن المرحلة الثانية التي ذكرها رئيس البلدية سلفا قد تمت ترسيتها على المقاولين المجهولين، مقابل مبالغ زهيدة لا تتناسب مع العمل المطلوب، ولا تضاهي المبلغ الذي اعتمده أمير المنطقة.

فيفاء19

فيفاء

فيفاء1

فيفاء2

فيفاء6

فيفاء8

فيفاء10

فيفاء11

فيفاء12

فيفاء14

فيفاء15

فيفاء16

فيفاء17


قد يعجبك ايضاً

سلطان بن سلمان يتفاعل مع “المواطن” ويمنح طفل عيون الجواء رخصة مرشد

المواطن – ماجد الفريدي – القصيم تفاعل صاحب