ضربات جيش العدل السني تستنفر الحرس الثوري الإيراني

ضربات جيش العدل السني تستنفر الحرس الثوري الإيراني

الساعة 11:33 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
9125
0
طباعة

أكد الصحفي المتخصص في الشأن الإيراني- عايد الشمري- أن “إيران” تعيش حالة من الفوضى على حدودها مع “باكستان” في منطقة تسمى “سروان” في إقليم بلوشستان وهي منطقة ينشط فيها “جيش العدل” السُني بشكل مكثف، كما أنه قام بعدة عمليات مسلحة ضد حرس الحدود الإيراني، مؤكداً أنه قتل العشرات من قوات حرس الحدود وبث مقاطع على اليوتيوب لهذه العمليات المسلحة في ظل صمت حكومي إيراني.

وأوضح “الشمري” أن “جيش العدل” اختطف خمسة جنود في التاسع من شهر فبراير هذا العام أعدم أحدهم وهو الضابط المرافق “جمشيد دانايي فر” رداً على إعدام الأسير البلوشي “علي ناروئي” في السجون الإيرانية ونشر صور لهم في مواقع التواصل الاجتماعي وهو ما أجبر الحكومة على استدعاء السفير الباكستاني لطلب ضبط الحدود مع باكستان.

وادعت حكومة طهران أن “جيش العدل” ينطلق من الأراضي الباكستانية، وفي ظل هذا الانفلات الأمني على الحدود مع باكستان قامت إيران بعقد اجتماع أمني نتج عنه إبعاد “حرس الحدود” في “سروان” وتكليف “الحرس الثوري” وهو أقوى القوات العسكرية في إيران تسلحاً وعدداً بحماية 300 كيلو متر على الحدود.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

بالصور.. اكتمال عقد الفرق المُتأهلة لنصف نهائي الحرس الوطني

تأهَّلت فرق القطاع الشرقي والغربي وسلاح الإشارة ولواء