برلمانيون عن زيارة ولي العهد للقاهرة: تحمل عدة رسائل للداخل والخارج
أكدوا أن مصر والمملكة يربطهما مصير واحد على مر العصور

برلمانيون عن زيارة ولي العهد للقاهرة: تحمل عدة رسائل للداخل والخارج

الساعة 11:20 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, جولة ولي العهد, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - القاهرة

أشاد أعضاء بمجلس النواب المصري، بزيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لبلده الثاني مصر، مؤكدين على دور هذه الزيارة الكريمة في تعزيز العلاقات بين البلدين في شتى المجالات، وفي تعزيز محور الاعتدال واستقرار المنطقة.

وأكدوا أن هذه الزيارة تحمل عديداً من الرسائل المهمة، على رأسها أنها تؤكد التحالف الإستراتيجي بين مصر والسعودية، وأشاروا إلى أن مصر تقف بجوار شقيقاتها في الأوقات الصعبة، لافتين إلى أن الأمير محمد بن سلمان يقود نهضة كبرى.

وفي هذا السياق أكد رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار الدكتور أيمن أبو العلا؛ أن الزيارة تؤكد قوة ومتانة العلاقات بين مصر والمملكة العربية السعودية التي لطالما كانت، وستظل حائط صد لمصلحة الدول العربية بالكامل؛ بل أسهمت بشكل كبير في توحيد الجهود في كثير من القضايا العربية.

وأضاف أن المنطقة العربية تمر بظروف استثنائية لما فيها من حروب وصراعات لن تنتهي إلا بتوحد كلمة العرب ووقوفهم جنباً إلى جنب، وهو الدور الذي تحاول مصر والسعودية جاهدتين أن تلعباه بشكل كبير خلال الفترة المقبلة.

ورحب رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، بـ “الهاشتاق” الذي دشنته سفارة المملكة في القاهرة تحت عنوان “ولي العهد في بلده الثاني مصر، على حساباتها المختلفة على منصات التواصل الاجتماعي “تويتر وفيس بوك وإنستجرام”، مؤكدا أن مصر والسعودية شقيقتان بكل ما تحمله الكلمة من معنى.

فيما أعرب النائب محمد إسماعيل؛ عضو مجلس النواب، عن ترحيبه التام بزيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى مصر، قائلاً إنها تأتي في توقيت حساس تمر به المنطقة وتتعاظم المؤامرة على دولها الكبيرة المستقرة وفي مقدمتها مصر والسعودية.

وأشار إلى أن الأمير محمد بن سلمان يقود إصلاحات جذرية كبرى في السعودية، كما أنه أعلن رفضه التام لمحور الشر الممثل في إيران وقطر وتركيا؛ لافتاً إلى أنها زيارة مهمة جداً لأنها تضع في اعتبارها تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر والسعودية في مختلف المجالات.

وشدد إسماعيل؛ على أن الرئيس السيسي وبفضل سياسته الحكيمة استطاع تعزيز العلاقات المصرية – السعودية حتى أصبحت نموذجاً للعلاقات العربية الوطيدة في المنطقة، موضحا أن تحركات محمد بن سلمان وجولته العربية تؤكد أن الرياض أقوى من أي مؤامرة تنسج حولها، كما حدث أخيراً.

وفي الإطار نفسه، رحب اللواء خالد خلف الله؛ عضو لجنة الدفاع والأمن القومي، في مجلس النواب، بالزيارة التي يقوم بها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، لوطنه الثاني مصر التي تستغرق يومين وتتضمن عقد مباحثات مع الرئيس عبدالفتاح السيسي تتناول العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وأكد خلف الله؛ أن الزيارة تاريخية وتعبّر عن التكامل بين المملكة العربية السعودية ومصر.

ووصف اللواء خالد خلف الله؛ الزيارة بـ “التاريخية”، مشيراً إلى أن الدولة المصرية والمملكة يربطهما مصير واحد واتجاه واحد على مر العصور في كل القضايا المصيرية بين البلدين.

وأشار إلى أن الزيارة ستتناول التنسيق الدائم بين البلدين والزعيمين في الحرب على الإرهاب والتصدي للمخاطر التي تواجه القطبين العربيين الكبيرين إضافة إلى التنسيق التجاري والاقتصادي؛ لافتاً إلى أن ولي العهد المجدد بفكره المستنير يقود المملكة لنهضة اقتصادية كبرى وإلى مزيد من التنمية وتوفير فرص استثمارية وبنية تحتية جعلت المملكة ينتظرها مستقبل باهر في ظل قيادة خادم الحرمين، وفكر شاب مجدد ونموذج رائع لقائد عربي شاب.


هل قرأت هذا ؟
  • برلمانيون عن زيارة ولي العهد للقاهرة: تحمل عدة رسائل للداخل والخارج
  • قرقاش عن جولة ولي العهد: المملكة أساس استقرار المنطقة ومحور الاعتدال العربي
  • رئيس نواب البحرين: السعودية أساس استقرار المنطقة.. ونتضامن معها ضد المؤامرات والدسائس
  • محمد بن راشد: استقرار المملكة ضرورة حيوية للمنطقة والعالم.. ونحن معها في السراء والضراء


  • almowaten jobs
    ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :