رؤساء العرب يكسرون البروتوكول تقديرًا لولي العهد

2018-11-27 الساعة 10:26
رؤساء العرب يكسرون البروتوكول تقديرًا لولي العهد
تحظى المملكة بمكانة عالمية وعربية راسخة تؤكدها المواقف والأفعال، ظهرت جلية خلال جولة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الخارجية عندما كسر الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي اليوم الثلاثاء البروتوكول ليستقبل ولي العهد عند سلم الطائرة؛ حيث لم يمنعه كبر سنه من استقبال ضيفه الكبير. وهي ليست المرة الأولى خلال جولة الأمير محمد بن سلمان، بل إن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي كسر أيضًا يوم أمس الاثنين، قواعد البروتوكول لاستقبال ولي العهد عند سلم الطائرة في زيارته إلى مصر ضمن جولته الخارجية. وبحسب البروتوكول، كان على السبسي والرئيس المصري الانتظار عند المكان المحدد له حتى يصل ولي العهد، ولكن كل منهما كسر هذا البروتوكول ليبادرا بقطع المسافة على عجل كي يستقبلا ولي العهد عند سلم الطائرة. وتؤكد تصرفات الرئيسين التونسي والمصري المكانة الكبرى للمملكة؛ لما لها من ثقل سياسي واقتصادي ودور مؤثر عالميًّا في جميع المناحي، كما تؤكد مكانة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لدى رؤساء العالم والأشقاء العرب. ولدى المملكة مكانة خاصة لدى المنطقة والعالم لدورها المحوري في الاقتصاد العالمي بشهادة الجميع، وأيضًا دورها السياسي الباعث على الاستقرار في المنطقة والشرق الأوسط. ووصل ولي العهد الأمير محمد بن سلمان مساء اليوم إلى الجمهورية التونسية، حيث كان في استقباله في المطار الرئاسي بالعاصمة تونس الرئيس الباجي قايد السبسي رئيس الجمهورية التونسية وكبار المسؤولين.