الحقيقة الكاملة وراء اعتزال بول بوغبا اللعب مع منتخب فرنسا
بعد الحديث عن اتخاذه القرار بسبب الإساءة للرسول

الحقيقة الكاملة وراء اعتزال بول بوغبا اللعب مع منتخب فرنسا

الساعة 2:37 مساءً
- ‎فيالرياضة العالمية, حصاد اليوم
0
طباعة
الحقيقة الكاملة وراء اعتزال بول بوغبا اللعب مع منتخب فرنسا بول بوغبا يرفع لقب كأس العالم
المواطن - محمد سمعه

أثارت صحيفة ديلي ميل البريطانية الجدل، حول اتخاذ الفرنسي بول بوغبا لاعب نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي قرارًا باعتزال اللعب الدولي مع منتخب بلاده، وذلك بعد الإساءة مؤخرًا للنبي محمد صلى الله عليه وسلم في فرنسا.

وقالت الصحيفة البريطانية الشهيرة نقلًا عن مصادر صحافية بالشرق الأوسط إن بوغبا فضل الاعتزال دوليًا بعد الإساءة إلى الرسول محمد وإلى دين الإسلام في فرنسا، كونه شعر بالغضب بسبب ما حدث لأنه يعتنق الديانة الإسلامية.

بول بوغبا غاضب من قرار الحكومة الفرنسية

جدير بالذكر أن الصحيفة أضافت أن بوغبا كان غاضبًا من قرار الحكومة الفرنسية بـ إقامة حفل تأبين للمدرس الفرنسي الذي سخر من الرسول بعرض صور مسيئة له في الفصل الدراسي للطلاب، وذلك بعد أن قُتل في هجوم عليه عقب ما فعله مع طلابه.

الحقيقة الكاملة تكشفها The Sun

ولكن بشكل مفاجئ خرجت صحيفة The Sun البريطانية لتؤكد أن اللاعب بول بوغبا وكذلك وكيل أعماله أو أي من حسابات للمنتخب الفرنسي عبر مواقع التواصل الاجتماعي لم يعلنوا عن اعتزال اللاعب الدولي، وأن ما ذُكر فقط ربما يكون شائعات.

يذكر أن بوغبا كان ساهم في تتويج المنتخب الفرنسي بلقب كأس العالم 2018 للمرة الثانية في تاريخ الديوك الفرنسية، وذلك بعد الفوز في المباراة النهائية على حساب منتخب كرواتيا برباعية مقابل هدفين، في مباراة أُقيمت في مدينة موسكو العاصمة الروسية.

وكان اسم بول بوغبا ارتبط مؤخرًا بالانتقال إلى يوفنتوس الإيطالي، في حال غادر مانشستر يونايتد.

بول بوغبا

 


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :