رئيس نادي الجوكي: كأس السعودية جاء ليبقى
يخطط لتطوير السباق إلى دربي مرموق على التقويم العالمي

رئيس نادي الجوكي: كأس السعودية جاء ليبقى

الساعة 7:13 مساءً
- ‎فيتقارير, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
رئيس نادي الجوكي: كأس السعودية جاء ليبقى
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف

قال رئيس نادي الجوكي، الأمير بندر بن خالد الفيصل، إن كأس السعودية دخل عالم السباقات محققًا نجاحًا كبيرًا، وقد تمكن من لفت أنظار العالم إليه بدءًا من تخصيص الجائزة الضخمة بمبلغ يُقدر بـ 20  مليون دولار إلى الحدث الافتتاحي الذي تم تنظيمه ببراعة إلى طريقة استقبال اللاعبين واستضافتهم، مضيفًا: كأس السعودية وُجد ليبقى.

وفي مقابلة مع مجلة Past The Wire، تحدث الأمير بندر عن نسخة كأس السعودية 2021 قائلًا: لدينا طموحات عديدة بشأنه، ونحن قادرين على إظهار التزامنا بالرياضة من خلال التطوير طويل الأمد للسباق.

رئيس نادي الجوكي كأس السعودية جاء ليبقى ولدينا طموحات عديدة بشأنه 

وأردف: نود أن نرى السباق يتطور إلى دربي مرموق على التقويم العالمي وتعكس الجائزة المالية هذا الطموح، موضحًا أن أموال الجائزة المخصصة في كأس السعودية سترتفع لتصل إلى 30.5 مليون دولار.

وتابع: كان هناك الكثير من الأشياء الإيجابية التي رأيناها في النسخة الأولى من كأس السعودية، لكن أحد أكثر الجوانب إرضاءً بالنسبة لي على المستوى الشخصي هو الدعم الذي تلقيناه من كبار المدربين والمالكين في العالم، فقد كان أكبر تحدي بالنسبة لنا هو أن نثبت للصناعة أننا يدين آمنتين، لاسيما وقد كنا في نظر هذا العالم من السباقات غير معروفين، وقد استقبلنا 22 فائزًا فرديًا في المجموعة أو الدرجة الأولى وهو مقياس ممتاز ونريد الحفاظ على ذلك وتطويره.

وأضاف: تلقينا ردود فعل رائعة من بعض أكثر اللاعبين احترامًا في صناعة سباقات الخيل، ونعمل الآن على المضي قدمًا بهذه التعليقات ونستخدمها لتقديم حدث أقوى في عام 2021.

رئيس نادي الجوكي كأس السعودية جاء ليبقى ولدينا طموحات عديدة بشأنه 

كأس السعودية وفيروس كورونا 

وفي الوقت نفسه، لفت الأمير بندر إلى أن تقديم النسخة الثانية من السباق مليء بالتحديات، بسبب ظروف العصر من تفشي الجائحة، موضحًا: علينا تقديم إجراءات تحقق التوازن الأساسي بين متعة اللاعبين والجمهور وبين الحفاظ على أمنهم وسلامتهم من الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وأشار إلى النسخة الأولى قد شهدت بداية الوباء، متابعًا: شعرنا أن افتتاح كأس السعودية الافتتاحي في فبراير الماضي كان محظوظًا للغاية، حيث مررنا ببعض اللحظات الصعبة في الثانية الأخيرة لكننا تمكنا من التحرك بسرعة وإيجاد الحلول التي سمحت لنا بتنظيم الحدث بنجاح، ومع ذلك فخلال هذا الوقت تغير العالم لاسيما فيما يتعلق بالأحداث الكبيرة والتجمعات، ونحن نعمل عن كثب مع السلطات لضمان أفضل الممارسات لكأس السعودية 2021 والسفر الآمن لضيوفنا.

 


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :