عالم يحقن نفسه بفيروس كوفيد-19 مرتين والنتيجة صادمة
من ضمن الفريق الذي ابتكر لقاح كورونا 

عالم يحقن نفسه بفيروس كوفيد-19 مرتين والنتيجة صادمة

الساعة 4:37 مساءً
- ‎فيأخبار كورونا, العالم, جديد الأخبار, حصاد اليوم, غرائب
1
طباعة
عالم يحقن نفسه بفيروس كوفيد-19 مرتين والنتيجة صادمة
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف

في الوقت الذي يهرب فيه العالم من الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، عمد باحث إلى إصابة نفسه بالوباء ليس مرة واحدة، بل مرتين، وذلك في سبيل البحث عن مزيد من الإجابات.

وأصاب البروفيسور ألكسندر تشيبورنوف، 69 عامًا، نفسه بفيروس كورونا لأول مرة في رحلة تزلج إلى فرنسا في فبراير، ليدرس مع فريقه الأجسام المضادة للفيروس.

وقال إنهم درسوا الطريقة التي تتصرف بها الأجسام المضادة، ومدى قوتها، ومدة بقائها في الجسم، وقد وجدوا أنها تتناقص بسرعة، حيث اختفت بحلول الشهر الثالث.

ومن هنا قرر فحص احتمالية إصابته مرة أخرى بالفيروس وتأثير ذلك على الجسم، مضيفًا أنه من أجل العلم والبشرية قرر أن يخوض هذه التجربة، وقد وجد أن جسده لم يستطع مقاومة الفيروس. 

عالم يحقن نفسه بفيروس كوفيد-19 مرتين والنتيجة صادمةعالم يحقن نفسه بفيروس كوفيد-19 مرتين والنتيجة صادمة

الإصابة الثانية بـ كوفيد-19

وتابع: سقطت دفاعات جسدي بعد ستة أشهر بالضبط من إصابتي بالعدوى الأولى، وكانت العلامة الأولى هي التهاب الحلق، ومؤكدًا على أن إصابته الثانية أكثر خطورة بكثير.

وأوضح: في الإصابة الأولى، لم يتم نقلي للمستشفى، لكن في الثانية لم أستطع التحمل، حيث ارتفعت حرارتي فوق 39 درجة لمدة خمسة أيام، وفقدت حاسة الشم.

عالم يحقن نفسه بفيروس كوفيد-19 مرتين والنتيجة صادمة

وفي هذه التجربة، خلص البروفيسور إلى استنتاج قائم على حالته وهو أن الحصانة الجماعية أو مناعة القطيع هي أمل بائس.

واستطرد: الفيروس موجود ليبقى، وبينما قد تعطي اللقاحات المناعة إلا أني أعتقد أنها ستكون مؤقتة، ونحن بحاجة إلى لقاح يمكن استخدامه عدة مرات.

عالم يحقن نفسه بفيروس كوفيد-19 مرتين والنتيجة صادمة

ويُذكر أن البروفيسور قد عمل سابقًا في مركز أبحاث الفيروسات والتكنولوجيا الحيوية في سيبيريا، وهم من صانعي اللقاح الروسي الثاني ضد كوفيد-19، المعروف باسم EpiVacCorona، والذي سيتطلب تناوله أكثر من جرعة.

عالم يحقن نفسه بفيروس كوفيد-19 مرتين والنتيجة صادمة


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :