الحبيب: المصريون رفضوا الإخوان وليس دين محمد

الحبيب: المصريون رفضوا الإخوان وليس دين محمد

الساعة 9:13 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
470
6
طباعة
2

  ......       

حلل البروفيسور طارق الحبيب بروفيسور واستشاري الطب النفسي والأمين العام المساعد لاتحاد الأطباء النفسيين العرب، ما يحدث في مصر برؤيته النفسية.

وأوضح الحبيب أن مصر رفضت مرسي كرئيس ولا علاقة لها بمرسي الإنسان؛ فهذا شأنه الخاص، مشيراً إلى أن الأمة لا تحتاج إلى الإنسان الصادق بمقدار ما تحتاج إلى الإنسان الخبير، ويا ليت الصفتين تجتمعان في شخص واحد.

وأردف الحبيب قائلاً: “المصريون رفضوا طريقة الإخوان لكنهم لم يرفضوا إسلام محمد عليه الصلاة والسلام، لا تنتقدوا نوايا المصريين فإنهم يحبون الله ورسوله.


قد يعجبك ايضاً

ولي العهد يستقبل محمد الصباح ويبحثان مكافحة التطرف ومحاربة الإرهاب

المواطن – واس بحث صاحب السمو الملكي الأمير