فرع جامعة الملك خالد بتهامة “قائم ورقياً معاق ميدانياً”

فرع جامعة الملك خالد بتهامة “قائم ورقياً معاق ميدانياً”

الساعة 12:57 مساءً
- ‎فيالجامعات السعودية
6935
6
طباعة
Untitled 17

  ......       

يرى عددٌ من مراجعي فرع جامعة الملك خالد بتهامة إهمال الجامعة للفرع الذي يخدم قرابة 9 آلاف طالب وطالبة بمختلف الكليات والمحافظات؛ مما يجعله “قائم ورقياً معاق ميدانياً” على حد وصف بعضهم.

وقالوا إن فرع الجامعة يُعد إدارة لـ 8 كليات منتشرة في منطقة تهامة (كلية العلوم والآداب بنين بمحايل – كلية المجتمع بنين بمحايل – كلية العلوم والآداب الأقسام العلمية بنات بمحايل – كلية العلوم والآداب الأقسام الأدبية بنات بمحايل – كلية العلوم الطبية التطبيقية بنات بمحايل – كلية العلوم والآداب بنات برجال ألمع – كلية المجتمع بنات برجال ألمع – كلية العلوم والآداب بنات بالمجاردة).

وأوضحوا أن العمل بدأ منذ العام المنقضي -ولا يزال- في مبنى مستأجر، بل إنه لم يُبدأ في إقامة المبنى الخاص للفرع، فيما وُقّع عقد الإيجار منذ 4 أشهر مع مالك المبنى.

وعلمت “المواطن” من مصادرها الخاصة داخل الجامعة أن مشرف الفرع الدكتور سعيد رفّاع يدير الفرع من مكتبه بإدارة الجامعة بأبها، وحدد يوماً واحداً من كل أسبوع لعرض معاملات وحاجات الفرع التهامي لتوقيعها أو الاطلاع عليها.

ورأت المصادر أن في ذلك إهمالاً كبيراً وفساداً كبيراً لإدارة فرع الجامعة، التي تتطلب في بعض الحالات الانتظار أسبوعاً كاملاً لتوقيع معاملة لا تستحق الانتظار لدقائق معدودة ولكنها تضاعفت لآلاف الدقائق”.

ولفتت المصادر أن “إدارة الجامعة لم توفر العدد الكافي من الموظفين لتنشيط وإقامة الفرع حيث إن الفرع يوجد به مكتب للمشرف ومكتب للمدير العام للشؤون الإدارية والمالية وإدارة للخدمات والصيانة وإدارة للموظفين وإدارة للمستودعات وإدارة للمشتريات وإدارة للأمن والسلامة وإدارة للعلاقات العامة والإعلام بالإضافة للاتصالات الإدارية وإدارة للشؤون المالية وإدارة للمتعاقدين”.

وقالت: “كل هذه الإدارات تحتاج على أقل تقدير إلى حوالي 100 موظف لم تؤمّن الجامعة إلا قرابة 30 موظفاً، مع العلم أنه يوجد عدد لا بأس به من محافظات تهامة يعملون في إدارات الجامعة بأبها ويرغبون بنقل خدماتهم للفرع وتم إيقاف طلباتهم في تصرف يثير علامات التعجب”.

ورأت المصادر أن “معاناة الفرع التهامي للجامعة تأتي في آخر اهتمامات إدارة جامعة الملك خالد في أبها وتتلخص في بُعدها عن الإشراف وعدم تكليف المشرف بالدوام فعلياً بمقر الفرع، وأن إشرافه اسمياً فقط وقلة عدد الموظفين الذين يعملون بإداراتها والمباني المستأجرة لجميع الكليات، بينما المباني الجديدة لا تزال تحت الإنشاء منذ 3 سنوات”.


قد يعجبك ايضاً

بالصور.. 3 مهرجانات احتفالية ترفيهية في الرياض بمشاركة 150 متطوعًا

المواطن – الرياض شارك فرع وزارة العمل والتنمية