مهلة أوروبية نهائية لتركيا بشأن تدفق المهاجرين

مهلة أوروبية نهائية لتركيا بشأن تدفق المهاجرين

الساعة 10:11 صباحًا
- ‎فيالمواطن الدولي, حصاد اليوم
2360
0
طباعة
القمة الاوربية التركية في بروكسل
المواطن- نت

  ......       

أمهل الاتحاد الأوربي تركيا حتى الثامن عشر من مارس الجاري، للتوصل إلى اتفقا نهائي بشأن تدفق المهاجرين من أراضيها إلى أوروبا، وفق ما ذكر رئيس وزراء لوكسمبورغ كزافييه بيتيل، الاثنين، في ختام قمة أوروبية-تركية في بروكسل.
وقال بيتيل إن القمة المقبلة للاتحاد الأوروبي المقررة يومي 17 و18 مارس الجاري، هي المهلة النهائية للتوصل إلى اتفاق مع تركيا بشأن أزمة المهاجرين.

وأضاف في تغريدة على تويتر أن “رئيس المجلس الأوروبي (دونالد توسك) سيمضي قدما بالاقتراحات، وسيعالج التفاصيل مع الجانب التركي قبل قمة المجلس الأوروبي في مارس”. وتابع: “اتفقنا أن نعمل على أساس ستة مبادئ”، من دون أن يوضح ما هي.

بدوره قال مارتن سيلماير، مدير مكتب رئيس المفوضية الأوروبية جان-كلود يونكر، في تغريدة أيضا “اختراق مع تركيا، والتزام واضح بالعودة إلى اتفاقية شنغن بحلول نهاية العام”.
من جهتها غردت المتحدثة باسم يونكر مينا أندرييفا على تويتر قائلة، إن يونكر وتوسك اتفقا مع رئيس الوزراء التركي أحمد داودأوغلو على “المبادئ الأساسية لمعالجة مشتركة لأزمة اللاجئين”.

وكانت تركيا صعدت موقفها بشكل مفاجئ الاثنين عبر مطالبتها الأوروبيين المنقسمين حول كيفية مواجهة أزمة الهجرة، بأن يقدموا لها مساعدة مالية إضافية للمساهمة في وقف تدفق المهاجرين نحو الاتحاد الأوروبي، والقبول بإعادة أعداد منهم إلى أراضيها.

وطلبت تركيا مبلغا إضافيا بقيمة ثلاثة مليارات يورو من الأن حتى العام 2018، يضاف إلى المليارات الثلاثة التي كانت بروكسل وعدت أنقرة بها لتشجيعها على استقبال ودمج 2.7 مليون لاجئ سوري على أراضيها.

وتأمل تركيا في أن تحصل اعتبارا من يونيو على نظام إلغاء تأشيرات دخول رعاياها إلى دول الاتحاد الأوروبي وفتح فصول جديدة في مفاوضات انضمامها إلى الاتحاد.
وقال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، إن المواطنين الأتراك يمكن منحهم حرية الدخول بدون تأشيرات لمنطقة شينغن الأوروبية فقط عند الوفاء بالمعايير البالغ عددها 72 معيارا. وأضاف أن محادثات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي “لا يزال أمامها طريق طويل قبل اختتامها.”

وأعلن رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، أن “زمن الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا ولى”، مضيفا: “في الواقع نحن مدركون جميعا أننا حققنا اختراقا” حتى وإن كانت لا تزال هناك “بعض التفاصيل” التي ما زال يتعين الاتفاق عليها بين الاتحاد الاوروبي وتركيا.

بدوره قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، إن الاتحاد الأوروبي مازال بإمكانه التوصل لاتفاق بشأن الهجرة مع تركيا. وأضاف كاميرون: “أعتقد أن لدينا أساسا لتحقيق انفراجة”.

وقالت رئيسة وزراء بولندا بياتا شيدلو، الثلاثاء، إن الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا سيشكل خطوة كبيرة نحو حل أزمة الهجرة في أوروبا، إذا ما تم تنفيذه بشكل كامل.


قد يعجبك ايضاً

اجتماع طارئ لمجلس الأمن بشأن كارثة حلب

المواطن – نت يعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعاً