اتجاه قوي لمنع احتكار وتشفير المسابقات الآسيوية الحالية

اتجاه قوي لمنع احتكار وتشفير المسابقات الآسيوية الحالية

الساعة 10:00 مساءً
- ‎فيالرياضة
11845
1
طباعة

أكد المعلق الإماراتي -عامر عبدالله المري- أن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، يرى أن مسابقاته قد تضررت من الاحتكار التلفزيوني لمسابقاته على قنوات معينة دون غيرها, لذلك فهو يبحث عن منفذ قانوني لإلغاء العقد المبرم بينه وبين هذه القنوات المحتكرة للمنافسات الآسيوية الحالية والمقبلة.
المري غرد -عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قائلاً-: “سري للغاية.. والأفكار المطروحة لديه كالتالي: إما إجبار المالك بالبيع لقنوات الخليج العربي، أو ببث المسابقات على المفتوح، أو سحبها ودفع الشرط”.
وأكد المعلق الإماراتي الشهير –أيضاً- أن الموقف قد يصبح موقف دول وليس قنوات، وبالتالي يكون الضغط كبيراً على الاتحاد الآسيوي، خصوصاً إذا هددت السعودية والإمارات بعدم المشاركة, خصوصاً أن العقد الأخير لم يفد الأندية أو المنتخبات من الناحية المادية، وتسبب في ضرر للرعاة، وبالتالي قد يتسبب في خسائر كبيرة لكل الأطراف، ومبدأ تكافؤ الفرص مفقود.
فمثلاً إيران تحصل مقابل مبلغ زهيد، وتبث على المفتوح، وتمنع دخول أي عربة نقل، بينما تضمن دول الخليج حرية وكيفية النقل.
واختتم المري تغريداته على “تويتر” -في هذا الشأن، قائلاً-: “النظام المركزي في إيران ضد مبادئ الاحتراف والنقل، وبناءً عليه، استطاعت إيران أخذ الحقوق بسياسة الأمر الواقع، على عكس الإمارات والسعودية.
أشرحها أكثر.. إن رفضت القنوات الإماراتية إنتاج مباراة، فالقانون المحلي يسمح لمالك الحقوق -بالتعاون مع أية شركة وتنقل- عكس إيران تماماً”.

2


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

اليمن تطالب بتغيير مسار المواد الإغاثية لمنع وقوعها في أيدي الانقلابيين

طالبت الحكومة اليمنية، الأمم المتحدة بتغيير مسار ترحيل