العالم يودع شهر التوعية بسرطان الثدي .. سر اللون الوردي
تعبر عن التضامن مع المرضى

العالم يودع شهر التوعية بسرطان الثدي .. سر اللون الوردي

الساعة 6:39 مساءً
- ‎فيصحة وطب‎, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
العالم يودع شهر التوعية بسرطان الثدي .. سر اللون الوردي
المواطن- محمد داوود - جدة

أُسدل الستار اليوم في جميع دول العالم عن فعاليات شهر التوعية بسرطان الثدي، إذ تضمنت الفعاليات الصحية لشهر التوعية تعريف النساء بسرطان الثدي، وكيفية الوقاية منه، وأهمية الاكتشاف المبكر وفحص الماموجرام.

شهر كامل للتوعية:

وتقول استشارية الجراحة العامة الدكتورة ولاء عمر لـ”المواطن“: يشكل موضوع سرطان الثدي أهمية كبرى في جميع المجتمعات لكونه يحتل المرتبة الأولى في قائمة أورام إصابات النساء، ومن هذا المنطلق خصص له شهر كامل للتوعية بعكس الأمراض النسائية الأخرى، إذ يتضمن الشهر إقامة فعاليات توعوية، ودعوة النساء لإجراء فحوصات الماموجرام، وتوجيه الشابات إلى معرفة كيفية إجراء الفحص الذاتي.

31bc7843 21d1 4329 adef abf3dedfac3d

أسباب اللون الوردي:

وحول سبب اختيار اللون الوردي لشعار الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي مضت قائلة: شعار الشهر العالمي لسرطان الثدي يحمل أشرطة ذات لونين مختلفين تعبر عن التضامن مع مرضى سرطان الثدي، فالوردي يشير إلى سرطان الثدي عند السيدات والأزرق عند الرجال، واختيار تلك الألوان كان له أسباب للتعبير عن المرض، إذ ظهر اللون الوردي ليعبر عن سرطان عند السيدات لأول مرة عام 1991، حيث قامت مؤسسة تدعى “سوزان كومان” بالولايات المتحدة الأمريكية بتوزيع أشرطة وردية على المشاركين في سباق بمدينة نيويورك شارك فيه مجموعة من السيدات اللاتي تعرضن للإصابة بسرطان الثدي ثم تلقوا العلاج وتخلصوا من المرض، واشتق لون الشريط الوردي من اللون الأحمر المخصص للإيدز وعام 1992 كان اعتماد الشريط الوردي شعارًا رسميًّا لسرطان الثدي لدى السيدات، وتعود قصة الشريط الوردي إلى رجل يُدعى إستي لورد، هو الذي بدأ حملة السباق المخصص لمكافحة المرض في نيويورك للضغط على المعهد الوطني للسرطان في أمريكا ليرفع من ميزانية الدعم المخصص للوقاية من المرض، وفي عام 2005 أصبح اللون ورديًّا صافيًا رفضًا لأي ارتباط تجاري بقضية مكافحة السرطان، أما الشريط الأزرق الممتزج باللون الوردي يرمز إلى مكافحة سرطان الثدي عند الرجال وهو نادر الاستخدام، وقد صُمم لأول مرة سنة 1996 من قبل نانسي نيك، رئيس ومؤسس مؤسسة “جون ووكر نيك” للتوعية بسرطان الثدي عند الرجل.

a7b2343a fd99 4a17 9dc9 46750ef6d1fc

مجموعة من العوامل:

وأكدت الدكتورة عمر، أن أسباب مرض سرطان الثدي غير معروفة ومفهومة تمامًا، حيث إن هناك مجموعة من العوامل المترابطة، ومنها العامل الوراثي، والعامل الهرموني، والعوامل البيئية، والبيولوجيا الاجتماعية، وفيزيولوجيا الأعضاء، يمكن أن تؤثر في تطوره، بالإضافة إلى عوامل الخطورة الأخرى، مثل: اضطرابات تكاثر الثدي التي لها علاقة بتطور سرطان الثدي، وخاصة إذا أظهرت الخزعة تضخمًا نموذجيًّا، ومع ذلك فإن 70% من مرضى السرطان لا يمكن تحديد عوامل خطورة لديهم.

d2881114 8507 4a50 8580 7e3b6ba7556a


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :