الفيفا يضع برشلونة في مأزق بمنعه من التعاقد لمدة عام

الفيفا يضع برشلونة في مأزق بمنعه من التعاقد لمدة عام

الساعة 7:31 مساءً
- ‎فيالرياضة
340
0
طباعة
الفيفا يضع برشلونة في مأزق بمنعه من التعاقد لمدة عام

  ......       

في ظل احتياج برشلونة الشديد لتعزيز صفوفه بنهاية الموسم، وتعويض النجوم الذين أعلنوا رحيلهم عن صفوفه، أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” حرمان البرسا من التعاقد مع لاعبين جدد، سواء داخل إسبانيا أو من خارجها لمدة عام.

وأعلنت اللجنة التأديبية بالاتحاد منع البرسا من التعاقد مع لاعبين جدد لمدة عام لمخالفات متعلقة بضم لاعبين لم تصل أعمارهم إلى 18 عاما، القضية التي تشمل 12 لاعبا.

وتفيد تقارير اخبارية أن أبرز اللاعبين في قائمة “المخالفات” التي ارتكبها البرسا في هذا الصدد اللاعب الكوري الجنوبي لي سيونج وو (16 عاما) كان السبب وراء التحقيق الذي فتحه الاتحاد الدولي.

كما تضم القائمة، وفقا لصحيفة “آس” الإسبانية، الكوريين بايك سيونج هو وجان جيولهي، اضافة إلى الفرنسي شيندري والنيجيري أديكاني والكاميروني سوسيا وبدأ التحقيق في القضية خلال العام الماضي، وخلص الاتحاد الدولي إلى تورط البرسا والاتحاد الإسباني لكرة القدم في مخالفات متعلقة بضم لاعبين من خارج إسبانيا لم تصل أعمارهم إلى 18 عاما، والدفع بهم في منافسات محلية خلال الفترة بين 2009 و2013.

ولا تسمح قواعد الاتحاد الدولي لكرة القدم حاليا بانتقال اللاعبين إلى أندية خارج بلادهم وهم دون الـ18 من العمر، لكنها تضع ثلاث استثناءات تبت فيها لجنة منبثقة عن لجنة وضع اللاعب.

والاستثناءات هي أن ينتقل والدا اللاعب للاقامة في البلد الذي ينتمي إليه النادي، وأن تكون صفقة الانتقال بين أندية دول الاتحاد الأوروبي وذلك في حالة اللاعبين الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و18 عاما، وألا يعيش اللاعب على مسافة تتجاوز 50 كلم من الحدود، وهي الشروط التي لم يلتزم بها النادي الكتالوني وفقا للاتحاد.

كما فرض الاتحاد غرامة بقيمة 450 ألف فرانك سويسري (370 ألف يورو) على النادي ويمهله 90 يوما لتسوية أوضاع اللاعبين محل الجدل.

وفرض الاتحاد غرامة على نظيره الإسباني بقيمة 400 ألف يورو، وأمهله لعام لتعديل اطاره القانوني فيما يتعلق بضم اللاعبين دون السن.

وبعد الاعلان عن العقوبة، أكد مصدر مسئول بالنادي لصحيفة “آس” على موقعها الالكتروني “نحن مطمئنون. انها عملية معتادة التي سيتاح أمامنا فيها 90 يوما لتوضيح وراء التعاقد مع هؤلاء اللاعبين”.

ولكن ورغم الهدوء الذي يبدو في لهجة المسئول، الذي لم تكشف الصحيفة عن هويته، فإن البرسا قد يواجه مأزقا حقيقيا حال طبقت العقوبة الصادرة اليوم بحقه.

فالبرسا يحتاج للتعاقد مع لاعبين اثنين على الأقل بعد نهاية الموسم لتعزيز صفوفه، بعد اعلان فيكتور فالديس حارس المرمى عزمه الرحيل وتلميحه الانضمام إلى موناكو بنهاية الموسم، وكذلك قلب دفاع الفريق، كارليس بويول الذي أعلن أيضا رحيله عن النادي بنهاية الموسم دون الكشف عن وجهته المقبلة.

وخلال الأيام الماضية، أكد مسئولو النادي، وعلى رأسهم رئيسه جوسيب ماريا بارتوميو استعداده لضخ الاستثمارات اللازمة لتعزيز صفوف الفريق بنهاية الموسم، في ظل أنباء عن سعي إدارة النادي الكتالوني لضم لاعبين في مركز قلب الدفاع، أحدهما جاهز للعب في فريق بحجم البرسا، والاخر بديلا، وربما مهاجم يجيد التعامل مع اللعبات الهوائية، وبالتأكيد حارس مرمى لخلافة فالديس، الا أن قرار الفيفا يضع الفريق في مأزق.


قد يعجبك ايضاً

تحذير من التقلبات الجوية في #الحدود_الشمالية لمدة 24 ساعة

المواطن – عرعر دعا الدفاع المدني في الحدود