“داعش” يقطع رأس سوري بساطور بسبب شكوى إهانته للبدو

“داعش” يقطع رأس سوري بساطور بسبب شكوى إهانته للبدو

الساعة 3:39 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
795
0
طباعة
داعش

  ......       

أوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تنظيم “داعش” أعدم مواطناً سورياً بسبب شكوى قدمها جماعة من البدو، اتهموه فيها بمعاملتهم بشكل سيئ، وفقاً لـ”CNN” بالعربية.

ونقل المرصد عن مصادر “موثوقة من منطقة سلمية في ريق حماة الشرقي” أن إقدام تنظيم “داعش” على إعدام المواطن السوري إحسان نيوف، البالغ من العمر 54 عاماً، وفصل رأسه عن جسده بواسطة ساطور، قبل يومين، لا يستند إلى معتقداته الدينية، “كون أن عائلة الرجل يوجد فيها من أتباع الطائفة الإسماعيلية والعلوية والمذهب الجعفري ومن المسلمين السنة”.

وأكد المرصد نقلاً عن مصادره “أن التنظيم اختطف إحسان وشاباً آخر من أرض إحسان الزراعية عند أطراف قرية عقارب الصافي، وذلك بعد شكاوى قدمها البدو لتنظيم داعش، بأن إحسان نيوف، كان يسيء معاملتهم، ويتحدث معهم بألفاظ نابية ومهينة، لدى ارتيادهم لقريته”.

وأشار المرصد إلى نشر تنظيم “داعش” لصور قبل يومين، قال إنها لإعدام مواطن من الطائفة الإسماعيلية بتهمة “الردة”.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. رجل يلاكم كنجر فمن يفوز؟