الرئيس الإيراني: الحل في سوريا لن يكون عسكريّاً

الرئيس الإيراني: الحل في سوريا لن يكون عسكريّاً

الساعة 10:06 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
565
0
طباعة
حسن روحاني الرئيس الايراني الجديد

  ......       

شدد الرئيس الإيراني -حسن روحاني- اليوم، على أن حل الأزمة السورية “لن يكون عسكرياً”، كما اعتبر أن أجواء العلاقات الإيرانية الأمريكية مختلفة إلى حد ما -الآن- عنها في الماضي، وتمهد لتحسن العلاقات.

وقال روحاني -خلال مؤتمر صحفي عقده في نيويورك على هامش مشاركته في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة-: “الغرب أبدى اعتدالاً في لهجته، عند مناقشة قضايانا”، مشيراً إلى أن حكومة بلاده لديها صلاحيات كاملة للتفاوض مع دول الغرب”، مضيفاً: “نأمل تحقيق نتائج ملموسة في ما يتعلق بمناقشة الملف النووي لبلادنا”.

ورحب روحاني بجهود أي دولة تسعى لوضع حلول لـ”الأزمة النووية”، كما أثنى على كلمة الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، أمام “الأمم المتحدة”، لافتاً إلى أن شعبه “يريد التقارب مع الولايات المتحدة”.

وعلّق على الشأن السوري، بقوله: “سوريا تعيش حرباً داخلية خطيرة، وعلاقاتنا مع دول الجوار لا تتعارض مع علاقتنا بدول الغرب، ونحن ننشد الاستقرار في المنطقة، ونقوم بالتشاور مع دول الجوار السوري، ونجري حوارات مكثفة، وسنقبل الدعوة لأي اجتماع يحافظ على مصالح الشعب السوري، مثل مؤتمر جنيف 2”.


قد يعجبك ايضاً

لقطات لخادم الحرمين في الجلسة الختامية لقمة الخليج