شكوى دولية ضد قطر لإخفاء وفاة 1200 عامل في منشآت المونديال

شكوى دولية ضد قطر لإخفاء وفاة 1200 عامل في منشآت المونديال

الساعة 10:13 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
2965
0
طباعة
المواطن - متابعة

ذكر تقرير للاتحاد الدولي لنقابات العمال ITUC، أنه توفي ما يقرب من 1200 عامل في منشآت كأس العالم 2022 التي تستضيفها قطر.

ويتوقع الاتحاد الدولي للنقابات أنه سيكون هناك ما لا يقل عن 4000 حالة وفاة من العمال بحلول عام 2022.

وفي هذا السياق، تقدمت ثلاث منظمات حقوقية دولية بشكوى إلى كل من التحالف الدولي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، والمفوض السامي لحقوق الإنسان، ولجنة حقوق الإنسان في البرلمان الأوروبي، ورئيس منظمة الفيفا، ضد رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر، المدعو علي بن صميخ المري، لإخفائه انتهاكات حقوق الإنسان الخطرة في الدوحة.

واتهمت كل من المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا وأوروبا، والمنظمة الإفريقية للتراث وحقوق الإنسان، والرابطة الخليجية للحقوق والحريات، في شكواها، بن صميخ المري، بالتغطية على مقتل أكثر من 1200 عامل أجنبي في بناء المنشآت الرياضية لكأس العالم التي تستضيفها قطر عام 2022، واستغلال لجنته لأجل تلميع صورة قطر، وإخفاء الانتهاكات الخطرة لحقوق الإنسان بها، وتنظيم المؤتمرات، واستغلال أموال قطر لأجل تسييس قضايا حقوق الإنسان لمصلحة دولته.

وطلبت المنظمات الثلاث بفتح تحقيق بشأن عدم صدقية أمينه العام، وهو المنصب الذي يشغله أيضًا علي بن صميخ المري، وعدم صدقيته، وإخفاء الانتهاكات في قطر، وعدم الدفاع عن حقوق الضحايا العمال وأسرهم، الذين ماتوا بالمنشآت الرياضية لكأس العالم في قطر.



لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :