طفل فلسطيني لجندي: لا تعتقلني اليوم فلدي امتحان غداً

طفل فلسطيني لجندي: لا تعتقلني اليوم فلدي امتحان غداً

الساعة 2:00 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
355
0
طباعة
untitled (1)

  ......       

تداول عدد من مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لطفل فلسطيني يرجو جندياً إسرائيلياً عدم إلقاء القبض عليه اليوم، حتى لا يفوّت امتحانه في اليوم التالي، وأن يأتي لإلقاء القبض عليه في أي يوم آخر.
ويقول الصبي للجندي: “عندي امتحان غداً، ولا يمكن تأجيله. إن لم أجر الامتحان سيفصلونني من المدرسة، لو جئت في أي يوم آخر كنت سأذهب معك”، ليرد الجندي الإسرائيلي على الصبي بالقول إنه “سيأخذه بضمانته، وإنه سيعيده لأداء امتحانه
إذا لم تثبت عليه أي تهمة”.
وتظهر أم الصبي، الذي قالت تقارير إعلامية إن عمره لا يتجاوز الخامسة عشرة من عمره، وهي ترجو الجندي الإسرائيلي بعدم إلقاء القبض على ابنها، ولكنها وبعد أن تيأس من ذلك، تقبل جبين ابنها تاركة إياه للجنود الذين قاموا بتعصيب عينيه واقتياده إلى السجن ليلاً.
وأشارت تقارير إعلامية إلى أن الصبي، الذي يدعى أحمد، لم يعد لأداء امتحانه، بل تم احتجازه في سجن عوفر لمدة 18 يوماً، بتهمة إلقاء الحجارة على الجنود الإسرائيليين.
وعلى يوتيوب، تنوعت ردود أفعال مشاهدي الفيديو، الذي بثته القناة الإسرائيلية الثانية، فقد كتب صاحب حساب amoudysilent: “يا حبيبي احنا مو فاضين.. قاعدين نصوت في ارب ايدول.. ونشوف العرب اللي يطلعون من البرنامج كيف يبكون على خسارتهم بكاء دموووووع تنزل على ارب ايدول.. يا ويلنا.. يا ويلنا من الله”.
وعلى تويتر، كتبت @NooraOJO89: “طفل فلسطيني يطالب جيش الاحتلال اعتقاله في يوم آخر ليتمكن من تأدية امتحانه و”المتعلمون” لدينا تأتيهم المعلومات إلى هواتفهم ولا يريدون الدراسة”.
وكتب @HappyHeureuse: طفل فلسطيني تمّ اعتقاله بالرغم من توسّلاته لتأجيل
اعتقاله ليحضر امتحانه اليوم التالي. مؤثّر، هناك أطفال يولدون رجالاً”.


قد يعجبك ايضاً

طفل عيون الجواء يتسلم آيفون 7 من وكالة السفر والسياحة

المواطن – ماجد الفريدي – القصيم تسلم الطفل